أضخم موقع علمي صحي موثق في العالم لسعادة العائلة وصحتها اشترك بخدمة طبيب على الهواء وتلقى أفضل النصائح الطبية تصفح أحدث المقالات العلمية عن نظام الغذاء الميزان
Search
Close this search box.

1. سر بذور وقشور العنب المذهل في تنزيل الوزن!

هل تشعرون بألم نفسي بالغ بسبب الزيادة الكبيرة في الوزن؟ هل تشعرون بأنكم قد فقدتم الجاذبية والجمال بسبب الدهون الزائدة في جسمكم؟ بالرغم من محاولاتكم الكثيرة للتخلص من الوزن؟ هل تشعرون بالإحباط لعدم تحقيق النتائج المرجوة؟ أخبركم اليوم بأن الحل ليس بعيدًا، حيث يمكننا تحويل الدهون البيضاء الزائدة في الجسم إلى دهون بنية. ولكن، ما العنصر المدهش الذي يجعل هذا ممكناً؟ أنا الدكتور جميل القدسي، وأرحب بكم في هذا الموضوع الشيق.

معكم د جميل القدسي وأهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة المثيرة

شاهد هذه الحلقة بعدة أشكال يمكنك الاختيار منها:

يمكنك أيضا قراءة الموضوع كمقال:

هل تعانون من زيادة الوزن المؤلمة جسديًا ونفسيًا؟

هل فقدتم جاذبيتكم وجمالكم بسبب كتل الدهون المتراكمة في البطن والحوض وسائر أجزاء الجسم؟ هل حاولتم تنزيل الوزن بطرق شتى ولكن دون جدوى؟ هل تعلمون أنكم تستطيعون التخلص من الدهون البيضاء المخزنة المسببة للسمنة عند تحويلها إلى دهون بنية بشكل طبيعي؟ فما هي المادة المذهلة التي تستطيع فعل ذلك؟ معكم د. جميل القدسي، أهلاً وسهلاً بكم في هذا الموضوع الشيق.

قبل أن نبدأ، علينا أن نعرف أن هناك نوعين من النسيج الدهني الموجود في جسم الإنسان والثدييات: هما النسيج الدهني الأبيض والنسيج الدهني البني. (Liyuan Z, et al., 2019) Each of the two major forms of Adipose tissue in mammals, white Adipose tissue (WAT) and brown Adipose tissue (BAT), has distinct functions. While a primary function of white Adipose tissue is storage of excess energy as triglycerides, brown Adipose tissue dissipates a large amount of energy as heat. فأما النسيج الأبيض فقد سمي كذلك لأنه يتصف باللون الأبيض المميز له، أما وظيفته الأساسية فهي تخزين الطاقة الزائدة عن حاجة الجسم على شكل دهون ثلاثية (triglycerides)، والتي يسبب تراكمها تحت الجلد وفي الأنسجة السمنة والبدانة. أما كيفية توزع الدهون في الجسم وشكل السمنة الناجم عن ذلك فيتم التحكم بها من قبل الهرمونات. سنرى تفصيل ذلك في موضوع قادم.أما النسيج الدهني البني فقد سمي كذلك لأنه بني اللون. أما وظيفته، فقد وجد أنه مسؤول عن توليد كمية كبيرة من الطاقة على شكل حرارة لتدفئة الجسم، وخصوصًا عندما يتعرض جسم الإنسان للبرودة. لذلك يمكن أن نقول إن النسيج الأبيض هو النسيج الدهني الذي يخزن الطاقة ويسبب السمنة، في حين أن النسيج البني من النسيج الدهني هو النسيج الذي يمكن من خلاله صرف الطاقة وحرقها على شكل طاقة حرارية.

ما هي العوامل  التي تمنع تحول النسيج الدهني الأبيض إلى نسيج دهني بني؟

وقد وجد أن هناك كثيرًا من العوامل التي تمنع تحول النسيج الدهني الأبيض إلى نسيج دهني بني (Harrison W, 2019)  Recent evidence indicated that the activation of brown Adipose tissue  and the induction of white Adipose tissue browning might be promising approaches to combat obesity by increasing Energy expenditure and regulating glucose and lipid metabolism. .وهذا يعني حدوث السمنة وعدم حرق الدهون البيضاء المخزنة. سنتناول هذه العوامل في موضوع كامل. وبالعكس، هناك العديد من العوامل التي تساعد في تحول النسيج الأبيض إلى نسيج بني يتم حرقه لتوليد الطاقة ومن ثم الاتجاه نحو تنزيل الوزن. من ذلك، فقد وجد أن تعرض الإنسان للطقس البارد ينشط النسيج الدهني البني الذي يؤدي إلى سلسلة تغيرات استقلابية في الجسم. (Harrison W, 2019) brown fat breaks down blood sugar (glucose) and fat molecules to create heat and help maintain body temperature. Cold temperatures activate brown fat, which leads to various metabolic changes in the body metabolism. وأهم هذه التغيرات الاستقلابية أنه يبدأ بتفكيك جزيئات الجلوكوز وكذلك جزيئات الدهون من أجل توليد الطاقة على شكل طاقة حرارية، وذلك من أجل الحفاظ على درجة حرارة الجسم في الطقس البارد. وتفكك الدهون البنية يساعد في نزول الوزن. وهنا تكون المشكلة.

هل علينا التعرض للبرد دائمًا من أجل تنزيل الوزن ومن أجل أن نزيد من تحول النسيج الدهني الأبيض، الذي يعتبر مستودع الدهون ومخزنها، إلى النسيج البني الذي يعتبر مصدرًا لحرق الدهون وتوليد الطاقة؟

الجواب: نعم.

فهذه الدراسة (Harrison W, 2019) we conclude that resveratrol induces the browning of Excessive white adipose tissue  تشير إلى أن كبسولات بذور وقشور العنب الطبيعية لها دور في تحول الدهون البيضاء إلى دهون بنية، وهذا يساهم بدوره في تنزيل الوزن بشكل فعال ورائع. وحتى يزداد حرق الدهون البيضاء وتحولها إلى دهون بنية

بماذا ننصح في الغذاء الميزان؟

نحن ننصح بتناول 4 كبسولات يوميًا من بذور وقشور العنب. فهي غنية بمركب الريسفيراترول العملاق، هذا المركب المركزي الذي يحقق قانون المركزية وقانون بدء الخلق السداسي من قوانين الغذاء الميزان. سنرى تفصيل هذا المركب العملاق في حلقة قادمة وفوائده الأخرى. ولكن كيف تستطيع بذور العنب وقشورها تحقيق تنزيل الوزن بهذه الطريقة؟ أؤكد لكم أن الإجابة لن تخطر على بالكم أبدًا، فتابعونا في الموضوع القادم لتعرفوا الجواب.

هل أرهقتكم السمنة وزيادة الوزن جسديًا ونفسيًا؟

وهل أتعبتكم كثرة المحاولات لتنزيل الوزن التي باءت جميعها بالفشل؟ هل تعلمون أن تحول الدهون البيضاء إلى دهون بنية يساعدكم في تحقيق حلمكم بجسم مثالي وبظرف قياسي؟ ولكن كيف السبيل إلى ذلك؟ معكم د. جميل القدسي، أهلاً وسهلاً بكم في هذه الحلقة الشيقة.

كما رأينا في قانون الزوجية، أن من كل شيء خلقه الله هناك زوجين، فهناك زوجين من أنواع الدهون في الجسم (Liyuan Z, et al., 2019) Each of the two major forms of Adipose tissue in mammals, white Adipose tissue (WAT) and brown Adipose tissue (BAT), has distinct functions. While a primary function of white Adipose tissue is storage of excess energy as triglycerides, brown Adipose tissue dissipates a large amount of energy as heat.

النسيج الدهني الأبيض، ذو اللون الأبيض، والذي يخزن كل ما زاد عن حاجة الجسم على شكل دهون ثلاثية، والنسيج الدهني البني، والذي له القدرة على صرف هذه الطاقة المخزنة وتوليد الحرارة عند تعرض جسم الإنسان للبرد.والمذهل أن تعرض الجسم للبرودة ينشط النسيج الدهني لتفكيك الجلوكوز والجزيئات الدهنية لتحويلها إلى طاقة حرارية تدفئ الجسم (Harrison W, 2019) Recent evidence indicated that the activation of brown Adipose tissue and the induction of white Adipose tissue browning might be promising approaches to combat obesity by increasing Energy expenditure and regulating glucose and lipid metabolism. . ويترافق هذا التفكك للجزيئات الدهنية مع فقدان هذه الجزيئات ومن ثم نقص الكتلة الدهنية ونزول الوزن. والسؤال الهام هنا: هل نحن مضطرون للتعرض للجو البارد والطقس البارد دائمًا حتى يزداد تحول النسيج الدهني الأبيض إلى نسيج بني يصرف في توليد الحرارة؟ (Harrison W, 2019) Recent evidence indicated that the activation of brown Adipose tissue and the induction of white Adipose tissue browning might be promising approaches to combat obesity by increasing Energy expenditure and regulating glucose and lipid metabolism. .

ألا توجد طريقة أسهل من ذلك؟

الجواب: بلى، هناك طريقة مثالية.لعل واحدًا من أهم الأطعمة الطبيعية التي كشفت الدراسات (Harrison W, 2019) we conclude that resveratrol induces the browning of Excessive white adipose tissue  قدرتها على تحويل النسيج الأبيض المخزن إلى نسيج دهني بني قابل للاحتراق هو كبسولات بذور وقشور العنب. ننصح بتناول أربع كبسولات منها يوميًا لتحقيق نتائج جميلة في ذلك. ولكن كيف تعمل هذه الكبسولات؟ وما الطريقة التي تنزل بها الوزن؟ كل هذه الأسئلة ستكون إجابتها في موضوعنا القادم، فتابعونا وكونوا معنا

Total Views: 11,670
error: Content is protected !!